ملاحقة لاعب منتخب هولندا بتهمة خطيرة.. وعقوبة قاسية تنتظره

join telegram channel news247  

يواجه مهاجم نادي “سبارتاك موسكو” الروسي، كوينسي بروميس، اتهامات جنائية خطيرة تتعلق بمحاولة قتل ابن عمه.


وبعد مرور 11 شهرا على القبض عليه في ديسمبر 2020، سيتعين على الدولي الهولندي كوينسي بروميس، المثول أمام المحكمة التي ستنظر في القضية مجددا، وتصدر الحكم بحقه.

والقضية التي سيمثل فيها نجم إشبيلية السابق، تتعلق بمشاجرة بين بروميس وابن عمه، نشبت خلال حفل عائلي ببلدة أبكودي الواقعة على مشارف العاصمة الهولندية أمستردام.

وحسبما ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن بروميس طعن قريبه في ركبته، الأمر الذي أصابه بأضرار دفعته للادعاء في نوفمبر 2020.

ونفى بروميس عند استجوابه بشأن الحادث كافة الاتهامات الموجهة إليه.

وأسفرت التحقيقات عن اتهام اللاعب البالغ من العمر 29 عاما بمحاولة القتل، وهي جريمة قد تكلفه السجن لفترة تتراوح بين عامين و42 شهرا.

وكان بروميس ضمن أفراد المنتخب الهولندي الذي شارك في النسخة الأخيرة من كأس أوروبا عندما خرج فريقه من الدور ثمن النهائي بالخسارة أمام التشيك، لكنه غاب عن تشكيلة الفريق بمبارياته الأخيرة في التصفيات التي أهلته لكأس العالم 2022.

المصدر: سكاي نيوز

ADVERTISEMENT