جدل بين أنقرة واليونسكو بسبب “آيا صوفيا”

طالبت لجنة التراث العالمي، التابعة لمنظمة “اليونسكو”، تركيا بتقديم تقرير بحلول العام المقبل حول إجراءات حماية مسجد “آيا صوفيا” في اسطنبول.

وقالت اللجنة إنه يتعين على تركيا تقديم التقرير الجديد بحلول 1 فبراير 2022.

وأعربت اللجنة عن قلقها من تحويل “آيا صوفيا” إلى مسجد العام الماضي وما قد يحدث عن ذلك.

وقد ألغى مجلس الدولة في تركيا (أعلى محكمة إدارية) العام الماضي قرار الحكومة التركية الصادر عام 1934 الخاص بالحفاظ على كاتدرائية “آيا صوفيا” كمتحف بعدما كانت مسجدا. وقد سمح قرار مجلس الدولة التركي المذكور بأعادة تحويل الكاتدرائية المتحف إلى مسجد من جديد.

وتعتبر “آيا صوفيا”، معلما معماريا وتاريخيا ذا أهمية عالمية، كانت سابقا كاتدرائية مسيحية، بنيت في زمن الإمبراطورية البيزنطية، وحولت بعدها إلى مسجد في زمن الامبراطورية العثمانية بعد سقوط بيزنطة، بحسب “نوفوستي”.

المصدر SBI