لبنان يدقق بمعلوماته حول الحدود

كتبت” الديار”: انشغل القصر الجمهوري في بعبدا بمتابعة ملف التنقيب الاسرائيلي عن النفط في المنطقة البحرية المتنازع عليها مع لبنان. واجتمع عون لهذا الغرض مع ميقاتي ووزير الخارجية عبدالله بوحبيب. وقال المكتب الاعلامي للرئاسة الاولى ان اللقاء تناول التطورات التي نشأت بعدما اقدمت اسرائيل على تكليف شركة أميركية القيام بتقديم خدمات تقييم للتنقيب عن آبار غاز ونفط في المنطقة المتنازع عليها. وخصص الاجتماع لدراسة تداعيات الخطوة الاسرائيلية والاجراءات التي سيتخذها لبنان عطفا على الرسالة التي وجهها بهذا الخصوص الى الأمم المتحدة. وقالت مصادر قريبة من عون لـ “الديار” انه تم توكيل الوزير بو حبيب التواصل مع الامم المتحدة لتحديد المنطقة التي انطلق او سينطلق فيها التنقيب للتأكد ما اذا كان في المنطقة المتنازع عليها ام في منطقة واقعة في نطاق فلسطين المحتلة باعتبار ان كل المعلومات الواردة في هذا المجال معلومات اعلامية لا يمكن البناء عليها. واوضحت المصادر انه جرى التباحث في خيارات لبنان سواء كانت اسرائيل تعتدي على حقوق لبنان بالغاز والنفط ام في حال كانت عملية التنقيب تحصل في منطقة غير متنازع عليها.