خفض درجة استشفاء عاملي الخلوي

join telegram channel news247  

كتبت جريدة الاخبار:

طلبت شركتا الخلوي العاملتان في لبنان، من وزارة الاتصالات، رفع أسعار الاتصالات بما يوازي الفرق بين سعر صرف الدولار في السابق وسعر صرف الدولار المصرفي، أي من 1500 ليرة لكل دولار، إلى 3900 ليرة. ويشير عاملون في الشركات إلى أن فاتورة المازوت وحدها باتت تمثّل نحو ثلث الكلفة الإجمالية، وهذا يدفع الشركات إلى إطفاء بعض المحطات، ولا سيما في المناطق النائية حيث تنخفض نسب التغطية قياساً على عدد المستهلكين، وتبيّن أن الشركات تدرس خطوات إضافية على طريق خفض الكلفة التشغيلية؛ منها ما يتعلق بخفض كلفة الاستشفاء في الدرجة الأولى.

ADVERTISEMENT