تعاون ” غير متوتر” بين وزارة الطاقة وادارة المناقصات

كتبت كلير شكر في” نداء الوطن”: لجأ وزير الطاقة وليد فياض الى ادارة المناقصات ، على عكس سلفه ريمون غجر، لإطلاق مناقصات لتأمين الفيول لزوم مؤسسة كهرباء لبنان، بعدما كان الأول يستعين بآلية العقود الفورية أو الـspot cargo لتأمين الفيول بعد انتهاء العقد الموقّع مع “سوناطراك”.

وعليه أعلنت الإدارة المعنية عن المناقصات الثلاث والتي حددت مواعيدها في 23 و24 و25 تشرين الثاني، تباعاً، لكن وزير الطاقة طلب فور نشر الخبر إعادة النظر بالمواعيد لتقريبها، فكان جواب إدارة المناقصات أنّ الإجراءات تفترض النشر في الجريدة الرسمية التي لا تصدر إلّا كل يوم خميس، فجرى التواصل بين رئاسة الحكومة ووزارة الطاقة للعمل على إصدار عدد خاص من الجريدة الرسمية، وعليه تمّ تعديل المواعيد من جديد لتصير في العشرين من الجاري.

وعليه، يمكن الإشارة إلى أنّ أول تجربة عمل بين وزارة الطاقة وإدارة المناقصات، بدت ايجابية، على عكس العلاقة المتوترة التي سادت بينهما في السابق، ولو أنّ ريمون غجر سجّل أيضاً استثناء عن أسلافه.