بيان لنادي قضاة لبنان.. هذا ما جاء فيه

join telegram channel news247  

أشار نادي قضاة لبنان في بيان، الى “أن التعرّض لخيرة القضاة وإطلاق التهم بحقهم جزافاً، سواء في الشارع أو مباشرةً، أصبح موضةً رائجةً تمسّ بهيبة القضاء وبشخص كل قاضٍ على حدّ سواء، فبالأمس القاضي جناح عبيد، واليوم القاضي فؤاد مراد، ومن يعلم ضحية الغد من تكون؟


وتابع: “لطالما ناصر نادي قضاة لبنان قضايا المواطنين المحقّة ورفع الصوت ضد الظلم في غير موضع، وانطلاقاً من قناعاته هذه، إن النادي لا يمكنه أن يرضى بأن يطال الظلم القاضيين المذكورين المشهود لهما باستقامتهما ومناقبيتهما، فالتاريخ المشرّف لا تلوّثه إفتراءات عبثية”.

وأضاف: “انسجاماً مع ما تقدّم، إن النادي يهيب بالإعلام الوقوف على جلية الأمور والتعاطي بمسؤولية مع مثل هذه الممارسات قبل المبادرة إلى تغطيتها

ADVERTISEMENT