تربية و تعليم

متعاقدو “الأساسي” يحسمون أمرهم: لا عودة إلى المدارس في 10 كانون الثاني

أكدت لجنة المتعاقدين في التعليم الاساسي الرسمي في لبنان في بيان، أنها “شاركت اليوم في الإجتماع الذي دعا اليه وزير التربية عباس الحلبي لمناقشة قرار العودة الى المدارس في 10 كانون الثاني 2022”.

 

 

 

 

وقال رئيس اللجنة في معرض الحديث: “إن المتعاقدين ليس من هواياتهم التعطيل، والإضراب وإقفال المدارس، ولكن تفاقم الوضع الاقتصادي والمالي وعدم تنفيذ الوعود التي ٱلتزم الوزير تنفيذها منذ 3 أشهر، وحتى تاريخ اليوم، وإن المشكلة كلها تقع على عاتق مسؤولية وزارة التربية من تأخير في جدولة ملف 90$، والقبض الشهري، وتنفيذ العقد الكامل، وإمضاء جداول النقل للمتعاقدين والمستعان، والتأخير في دفع مستحقات المدرسة الصيفية، وعدم إمضاء مرسوم رفع أجر الساعة، وإعطاء المتعاقدين العقد الكامل عن العام الحالي”.

 

وتابع البيان: “بعد عرض كل هذه النقاط من دون الحصول على أجوبة صريحة وشفافة من الوزير والمسؤولين التربويين في الوزارة، أبلغت اللجنة عبر رئيسها حسين سعد أنهم لن يعودوا إلى المدارس إلا إذا نفذت الوعود وحين تصبح هذه الوعود أمراً واقعاً”.

 

وحذرت اللجنة أيضاً من “أي تهديد يطاول المتعاقدين الذين أفنوا أعمارهم في سبيل رفع شأن المدارس الرسمية، وأن أي قرار يهدد عقودهم سوف يُجابه بالوسائل المناسبة في حينها”.

 

وختم البيان: “لا عودة الى المدارس في 10 كانون الثاني 2022، وليس بمقدور أحد أن يُحضر الأساتذة بالقوة والترهيب والتهديد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات مثيرة لا تفوتها

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.