إقتصاد عالمي

الدولار يتراجع بفعل ضعف بيانات التوظيف الأمريكية

تراجع الدولار على نحو طفيف مقابل سلة من العملات الرئيسية يوم الجمعة في أعقاب صدور تقرير التوظيف في الولايات المتحدة لشهر ديسمبر كانون الأول والذي جاء دون التوقعات.

وانخفض مؤشر الدولار بعد أن قالت وزارة العمل إن الوظائف في القطاعات غير الزراعية زادت 199 ألفا في الشهر الماضي، أي أقل بكثير من التوقعات بزيادتها 400 ألف.

وتراجع مؤشر الدولار 0.269 بالمئة إلى 96.001. لكن حتى مع هبوط يوم الجمعة، لا يزال الدولار في طريقه لتحقيق مكاسب أسبوعية هي الأولى في ثلاثة أسابيع

في المقابل، ارتفع اليورو 0.3 بالمئة إلى 1.1325 دولار معززا وضعه مقابل العملة الأمريكية في أعقاب نشر تقرير التوظيف، بعد أن كان أظهر تأثرا طفيفا إزاء بيانات تكشف ارتفاع التضخم في منطقة اليورو إلى خمسة بالمئة في ديسمبر كانون الأول.

وصعد الين الياباني هو الآخر 0.12 بالمئة مقابل الدولار عند 115.71. وكان الين الخاسر الأبرز في ارتفاع العملة الخضراء مؤخرا حيث وصل الدولار إلى أعلى مستوى له مقابل الين في خمس سنوات، وذلك في وقت سابق هذا الأسبوع.

ويتجه الجنيه الإسترليني لتحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي حيث جرى تداوله عند 1.356 دولار، مسجلا ارتفاعا 0.24 بالمئة خلال اليوم، وذلك بالرغم من صدور بيانات تكشف عن تباطؤ نمو قطاع البناء في بريطانيا في ديسمبر كانون الأول على خلفية انتشار المتحور أوميكرون من فيروس كورونا.

المصدر: رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات مثيرة لا تفوتها

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.