أفغانستان: سقوط مزيد من المقاطعات وانفجار سيارة مفخخة فيما يتصاعد القتال

د.ب.أ:
ذكر مسؤولون، اليوم الخميس، أن مسلحي طالبان حققوا مزيدا من المكاسب حيث سيطروا على مقاطعتين أخريين في أفغانستان، إحداهما مهمة إستراتيجيا.



وقال عضوا المجلس المحلي في إقليم باداخشان، عبدالله ناجي نزاري ومحبوب الرحمن طلعت، إنه بعد يومين من الاشتباكات الكثيفة بين طالبان وقوات الأمن في مقاطعة أرغانج خوا في الإقليم، أضطر الجنود لمغادرة آخر نقاط التفتيش المتبقية التي كانوا متمركزين بها.



وقال عضوا المجلس المحلي إن المقاطعة مهمة إستراتيجيا حيث إنها لا تقع سوى على مسافة عشر كيلومترات من العاصمة الإقليمية فايز أباد. وتربط أيضا عشر مقاطعات أخرى في الإقليم.



وقال بسم الله جان محمد وقدرة الله رحيمي العضوان ببرلمان إقليم أوروزجان إن طالبان استولت على مقاطعة أخرى في الإقليم الواقع بجنوب أفغانستان.



وأضافا أن قوات الأمن في مقاطعة شينارتو انضمت إلى المسلحين نظرا لعدم تلقيهم أي إمدادات.



وبعد جيزان تعد شينارتو المقاطعة الثانية في أوروزجان التي تسقط في يد طالبان في الأيام الأخيرة.



ومن ناحية أخرى، هاجمت طالبان قاعدة عسكرية بسيارة مفخخة في عاصمة إقليم بغلان ما أسفر عن مقتل عدد من أعضاء قوات الأمن بينما أصيب آخرون، بحسب أعضاء المجلس المحلي.



وهذا هو اليوم الخامس على التوالي الذي ينجح فيه المسلحون في السيطرة على مقاطعات.



وحقق المسلحون سلسلة من المكاسب في البلاد. ومنذ بدأ الانسحاب الرسمي للولايات المتحدة وغيرها من قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان في الأول من مايو، سقطت 14 مقاطعة على الأقل في يد طالبان.

شارك

 أعلن على موقعنا للتفاصيل و التواصل اضغط هنا