أخبار دولية

واشنطن تهدّد إيران بعد إعلان عقوبات على أميركيين

join telegram channel news247  

هدّدت واشنطن اليوم إيران بـ”عواقب وخيمة” إذا تمت “مهاجمة” رعاياها، وذلك غداة إعلان طهران فرض عقوبات على خمسين أميركياً.

 

وتأتي هذه العقوبات الجديدة في الذكرى الثانية لاغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني الذي قُتل مطلع عام 2020 في غارة أميركية قرب مطار بغداد بأمر من الرئيس السابق دونالد ترامب.

 

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جايك سوليفان في بيان “إذا هاجمت إيران أياً من مواطنينا بمن فيهم واحد من الـ52 الذين وردت أسماؤهم أمس فستواجه عواقب وخيمة”.

 

وأضاف سوليفان أن “الولايات المتحدة الأميركية ستحمي وتدافع عن مواطنيها. ويشمل ذلك من يخدم الولايات المتحدة حالياً ومن خدم في الماضي”.

 

وأضافت طهران أمس أكثر من خمسين مواطنًا أميركيًا إلى قائمة الأشخاص المتهمين بالمشاركة بطريقة ما في صنع القرار أو التخطيط لعملية تصفية الجنرال سليماني.

 

ومن بين هذه الأسماء رئيس الأركان الأميركي مارك مايلي والسفيرة الأميركية السابقة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي.

 

وغرّدت هايلي ساخرة: “يبدو أنني سأضطر إلى إلغاء إجازتي المريحة في إيران”.

 

وهدّد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي الإثنين القادة الأميركيين السابقين بينهم دونالد ترامب، بالانتقام خلال تجمع حاشد في طهران لمناسبة الذكرى الثانية لاغتيال سليماني.

 

وكانت إيران قد قالت أيضًا قبل أيام إن “الإدارة الأميركية الحالية لجو بايدن مسؤولة عن قرار ترامب تصفية سليماني”.

 

في 3 كانون الثاني 2020 قامت طائرة مسيرة مسلحة بتفجير السيارة التي كان يستقلها قاسم سليماني مهندس الاستراتيجية الإيرانية في الشرق الأوسط.

وأثار الهجوم الليلي على طريق مؤدّية إلى مطار بغداد الدولي، مخاوف من اندلاع حرب مفتوحة بين طهران وواشنطن، العدوين التاريخيين.

 

المصدر ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مثيرة لا تفوتها

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.