واشنطن ترد على رسالة “طالبان” للكونغرس

أكد المبعوث الأميركي الخاص لشؤون أفغانستان توماس ويست أنه على حركة “طالبان” محاربة الإرهاب، وتشكيل حكومة شاملة واحترام حقوق الأقليات لتحصل على الاعتراف بها.

وقال ويست في سلسلة تغريدات على “تويتر”، اليوم الجمعة، إن رسالة حركة “طالبان” إلى الكونغرس الأميركي التي دعت فيها الحركة لـ”بناء الثقة” مع اشنطن لتفادي كارثة إنسانية في أفغانستان، كانت “تشوه الحقائق” عن الوضع في أفغانستان، حيث كانت “أزمة إنسانية رهيبة” أصلا.

وأضاف أن المسؤولين الأميركيين أكدوا لـ”طالبان” منذ سنوات أنه “إذا سعت “طالبان” للسيطرة العسكرية بدلا من التسوية التفاوضية مع الأفغان، فإن المساعدات الحيوية غير المساعدات الإنسانية التي يقدمها المجتمع الدولي… سيتم وقفها تقريبا. وهذا ما حدث”.

وأكد أن الولايات المتحدة ستواصل إبداء “اليقظة” تجاه “طالبان”، مشيرا إلى أنه “من أجل الحصول على الشرعية والدعم يجب اتخاذ خطوات لمحاربة الإرهاب وتشكيل حكومة شاملة واحترام حقوق الأقليات والنساء، بما في ذلك الفرص المتكافئة في التعليم والتوظيف”.

وقال إن الولايات المتحدة ستواصلة تقديم المساعدات الإنسانية للشعب الأفغاني، مشيرا إلى أن واشنطن قدمت 474 مليون دولار هذا العام لمساعدة الأفغان.

المصدر روسيا اليوم