رئيس “الأمن والخارجية” بالكنيست: انتخاب رئيسي تحد كبير لإسرائيل والغرب

اعتبر رئيس لجنة الأمن والخارجية في الكنيست الإسرائيلي رام بن باراك أن انتخاب إبراهيم رئيسي رئيسا لإيران يمثل تهديدا كبيرا على بلاده والغرب.

جاء ذلك في تعليق إسرائيلي هو الأول على فوز رئيسي في انتخابات الرئاسة الإيرانية، بحسب ما نقلته إذاعة الجيش الإسرائيلي في تغريدة على حسابها بموقع تويتر.

وقال بن باراك لإذاعة الجيش بعد إعلان فوز رئيسي: “يعد انتخابه دليلا دامغا على قرار خامنئي بجعل سلوك إيران متطرفا، وتحديا أمام أمام الغرب وإسرائيل”.

وفي وقت سابق من اليوم السبت، أعلن وزير الداخلية الإيراني عبد الرحمان فضلي، رسميا فوز المرشح المحافظ إبراهيم رئيسي في انتخابات الرئاسة بعد حصوله على 62 بالمئة من أصوات الناخبين.

وتنافس في هذه الانتخابات 4 مرشحين لتولي منصب رئاسة الجمهورية الإسلامية في إيران، هم رئيس السلطة القضائية إبراهيم رئيسي، وأمين مجلس تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، ونائب رئيس مجلس الشورى أمير حسين قاضي زاده هاشمي، ومحافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي.

وتأتي انتخابات هذا العام في ظل أزمة اقتصادية واجتماعية حادة تعود بالدرجة الأولى إلى العقوبات التي أعادت الولايات المتحدة فرضها اعتبارا من 2018، بعد قرار رئيسها السابق دونالد ترامب الانسحاب بشكل أحادي من الاتفاق حول برنامج طهران النووي.

المصدر سبوتنيك

شارك

 أعلن على موقعنا للتفاصيل و التواصل اضغط هنا