سوق العملات يترقب بيانات اقتصادية مهمة هذا الأسبوع

join telegram channel news247  

يترقب سوق العملات بيانات اقتصادية عديدة هذا الأسبوع والتي سيكون لها تأثير قوي بتحركات العملات مثل الدولار والدولار الأمريكي والاسترليني، بالإضافة إلى بعض السلع مثل النفط والذهب، وفيما يلي نظره لأهم البيانات المرتقبة:


الاثنين 15 نوفمبر
في الصين: سيتم الإعلان عن بيانات مبيعات التجزئة بنهاية الشهر الماضي، ومن المتوقع أن ترتفع بنسبة 3.8%، مقابل القراءة السابقة التي سجلت نموا بنسبة 4.4%.

وفي الولايات المتحدة، سيتم الإعلان عن قراءاة المؤشر التصنيعي لولاية نيويورك، ومن المتوقع أن يشهد نموا بنح 20.4 نقطة، مقابل القراءة السابقة التي سجلت نموا بنحو 19.8 نقطة فقط.

الثلاثاء 16 نوفمبر
في أستراليا: تصدر نتائج اجتماع الاحتياطي الاسترالي والتي من شأنها أن يكون لها تأثير قوي على تحركات الدولار الاسترالي بسوق العملات لأنها تتضمن رؤية أوضح حول الأوضاع الاقتصادية داخل أستراليا.

في الولايات المتحدة: تترقب الأسواق صدور بيانات مبيعات التجزئة والتي من شأنها أن يكون لها تأثير قوي على الدولار الأمريكي بسوق العملات، ومن المتوقع أن ترتفع بنسبة 1.2%، مقابل القراءة السابقة التي سجلت نموا بنسبة 0.7%.

الأربعاء 17 نوفمبر
في المملكة المتحدة، سيتم الإعلان عن بيانات التضخم خلال شهر أكتوبر، ومن المتوقع أن تنمو بنسبة 3.8% بنهاية أكتوبر، مقابل القراءة السابقة التي سجلت نموا 3.1% بنهاية سبتمبر، وقد يكون لها تأثير قوي على الاسترليني بأسواق العملات.

وتترقب كندا أيضا، الإعلان عن بيانات التضخم خلال شهر أكتوبر، وقد سجلت القراءة السابقة نموا 0.2% بنهاية سبتمبر، وقد يكون لها تأثير قوي على الدولار الكندي بأسواق العملات إذا جاءت أفضل من توقعات الأسواق.

في نيوزلندا، سيتم الإعلان عن توقعات التضخم خلال العامين المُقبلين، وكانت التوقعات السابقة قد أشارت إلى 2.27%، ومن المنتظر أن تؤثر بقوة على تداولات سوق العملات وبخاصة لتحركات الدولار النيوزلندي.

الخميس 18 نوفمبر
الولايات المتحدة، سيتم الإعلان عن بيانات إعانات البطالة الأسبوعية، ومن المتوقع أن تتراجع إلى 260 ألف طلب، مقابل القراءة السابقة التي سجلت 276 ألف طلب، أيضًا سيتم الإعلان عن بيانات مؤشر فيلادلفيا التصنيعي خلال شهر نوفمبر، ومن المتوقع أن يرتفع بنحو 22.3 نقطة، مقابل القراءة السابقة والتي سجلت ارتفاعا بنحو 23.8 نقطة. وهذه البيانات ستؤثر بتحركات الدولار أمام العملات الأخرى.

الجمعة 19 نوفمبر
بريطانيا: تصدر بيانات مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة صباحا وسط توقعات بنموا بنسبة 0.5% بنهاية أكتوبر بعدما سجلت تراجعا بنسبة 0.2% في سبتمبر الماضي. وبالتالي، إذا تجاوزت القراءة توقعات أسواق العملات فقد ينعكس ذلك إيجابيا على تحركات الاسترليني.

كندا: سيتم الإعلان عن بيانات مبيعات التجزئة خلال أكتوبر، وكانت قراءة سبتمبر قد سجلت 2.1%. وهذه البيانات تنعكس بقوة بالنسبة لتحركات الدولار الكندي بأسواق العملات.

المصدر: المتداول العربي

ADVERTISEMENT