ديون الأسر في كوريا الجنوبية الأعلى بين الاقتصادات العالمية

join telegram channel news247  

أظهر تقرير دولي، أن ديون الأسر في كوريا الجنوبية، جاءت الأعلى بين الاقتصادات الرئيسية في العالم، بالنظر إلى الناتج المحلي الإجمالي، مما يشير إلى أن ذلك قد يحد من الاستهلاك ويؤثر على تراجع الاقتصاد.


وبلغت نسبة ديون الأسر، وفق ما نقلت وكالة يونهاب الكروية، اليوم الاثنين، عن تقرير لمعهد التمويل الدولي، 104.2% مقابل الناتج المحلي الإجمالي حتى نهاية يونيو/حزيران من العام الجاري، وهو أعلى معدل بين 37 اقتصاداً.

وجاءت هونغ كونغ في المرتبة الثانية بنسبة 92%، تليها بريطانيا بنسبة 89.4%، ثم الولايات المتحدة بنسبة 79.2%، وتايلاند بنسبة 77.5%، وماليزيا 73.4%، واليابان بنسبة 63.9%.


وارتفعت النسبة في كوريا الجنوبية بمقدار 6% عن العام السابق، وهو أيضاً أسرع معدل نمو. وكانت الدولة هي الوحيدة من بين تلك الاقتصادات التي لديها ديون أسر أكثر من حجمها الاقتصادي.

وتسعى كوريا الجنوبية جاهدة لكبح جماح ديون الأسر، التي نمت بوتيرة أسرع منذ عام 2020 وسط جهود الحكومة لتحفيز الاقتصاد بوجه جائحة فيروس كورونا.

وتضخمت الديون الأسرية بنسبة 7.9% على أساس سنوي في عام 2020، بوتيرة أسرع من العام السابق الذي ارتفعت خلاله بنسبة 4.1%، فيما قفزت الديون بنسبة 10.3%على أساس سنوي خلال الربع الثاني من العام الجاري وحده.

وقال محللون ماليون، إن عبء خدمة ديون الأسر قد يرتفع في المستقبل، ما يؤثر على الاستهلاك ويمثل عبئاً على تعافي رابع أكبر اقتصاد في آسيا.

كما أظهر التقرير أن نسبة ديون الشركات الكورية الجنوبية وصلت إلى 115% في الربع الثاني من العام الجاري، وهي خامس أعلى نسبة بين تلك الاقتصادات. وسجلت هونغ كونغ أعلى نسبة بلغت 247%، تلتها الصين بنسبة 157.6% وسنغافورة بنسبة 139.3%.

وبلغت نسبة ديون الدولة لكوريا الجنوبية مقابل الناتج المحلي الإجمالي 47.1% ، وهي تحتل المرتبة الـ 26 بين الدول، مما يشير إلى سلامتها المالية الجيدة نسبياً.

المصدر: العربي الجديد

ADVERTISEMENT