الليرة التركية تتراجع لأدنى مستوى لها على الإطلاق مقابل الدولار

join telegram channel news247  

تراجعت الليرة التركية إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق عند 10 ليرات مقابل الدولار اليوم الجمعة، متجاوزة الحد الرئيسي لمخاوف المستثمرين بشأن السياسة النقدية بعد أن بدأ البنك المركزي خفض أسعار الفائدة في سبتمبر/أيلول.


وبلغت الليرة، التي تراجعت بأكثر من الربع حتى الآن هذا العام، أدنى مستوى عند 10 ليرات مقابل العملة الأميركية، حيث تراجعت من إغلاق 9.92 يوم الخميس.

وفقدت الليرة، صاحبة أسوأ أداء بين عملات الأسواق الناشئة لهذا العام، ثلثي قيمتها في خمس سنوات، ما قلص دخول المواطنين، في مقابل تزايد التضخم إلى نسبة من رقمين.

كانت التضخم الاستهلاكي في تركيا قد تسارع للشهر الخامس على التوالي في أكتوبر، مدفوعاً بارتفاع أسعار الطاقة وضعف الليرة.


وزادت الأسعار بمعدل سنوي قدره 19.89٪ خلال الشهر الماضي، بارتفاع من 19.58٪ في سبتمبر، بينما توقع متوسط التقديرات في استطلاع أجرته “بلومبرغ” شمل 20 محللاً، تسارعاً إلى 20.35٪.

وبلغ معدل التضخم الشهري 2.39٪، مقارنة بمتوسط تقديرات عند 2.8٪ في مسح منفصل.

وأظهر مؤشر التضخم الأساسي أن الأسعار باستثناء العناصر المتقلبة مثل الغذاء والطاقة، ارتفعت أيضًا بمعدل سنوي عند 16.82٪، بانخفاض طفيف عن 16.98٪ في سبتمبر، في إشارة إلى ضغوط تضخمية قوية وراء الرقم الرئيسي.

وارتفع تضخم أسعار التجزئة في إسطنبول، عاصمة الأعمال في تركيا، إلى 20.76٪ الشهر الماضي من 19.77٪ في سبتمبر.

ويؤدي التسارع إلى جعل سعر الفائدة القياسي في تركيا بعد تعديله وفقاً للتضخم عند سالب 3.89٪، وهو أحد أقل العوائد الحقيقية بين الأسواق الناشئة.

وسيعقد البنك المركزي اجتماعه المقبل لتحديد سعر الفائدة في 18 نوفمبر. وقد أدى خفض السعر مرتين متتاليتين مفاجئتين منذ سبتمبر إلى تعميق الانخفاض في الليرة مقابل الدولار منذ عام حتى تاريخه إلى نحو 25٪، وهي الأسوأ أداء بين جميع العملات الرئيسية.

المصدر: العربية.نت

ADVERTISEMENT