علامات تؤكد زواج لوبيز وأفليك

join telegram channel news247  

تشهد هوليوود حالياً قصة حب، بطلاها جينيفر لوبيز وبن أفليك الذين يعيشان ملحمة رومانسية من المتوقع أن تتوج بالزواج قريباً خلافاً لما حدث في الماضي الحزين.

وذكرت صحيفة صن أن جينيفر لوبيز كانت قد اعترفت أنها تعذبت لمدة عامين بعد قرار انفصالها عن أفليك في عام 2004 «شعرت وكأن قلبي قد انتزع من صدري» بحسب قولها.




وأكدت الصحيفة أن النجمين عازمان على عدم تكرار أخطاء الماضي، وتتويج حبهما بالزواج، وهناك 7 دلائل على تلك النهاية السعيدة المرتقبة.


1) فستان الزفاف






في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأمريكية، بدت جينيفر لوبيز مذهلة في ثوب الزفاف حيث أدت أغنيتها المنفردة الجديدة On My Way أو على طريقي.

وفي سبتمبر، ارتدت فستان زفاف آخر من تصميم جورج حبيقة سارت به على السجادة الحمراء مع بن في مهرجان البندقية السينمائي.

وقال مصدر مقرب من الممثلة إنها ترتدي الفساتين البيضاء على السجادة الحمراء رمزاً لبداية جديدة مع بن.

2) الخاتم






فاتح بن أفليك جينيفر للزواج في نوفمبر 2002 مقدماً خاتم خطوبة من الألماس الوردي الجميل.

ورغم الانفصال، ما زالت جينيفر محتفظة بالخاتم الذي كان سعره 1.2 مليون دولار، ويقترب الآن من 12 مليون دولار.

ومع ذلك، شوهد بن وهو يتصفح خواتم خطوبة في لوس أنجلوس في أغسطس الماضي بحثاً عن ارتباط جديد.

3) سعادة 100٪!




أكدت جين لو أنها رغم زيجاتها الثلاث السابقة تفكر بالتأكيد في حفل زفاف رابع، يزيد من سعادتها، التي تشعر أنها أصبحت 100% الآن!

من جانبه، كان بن أفليك متزوجاً من النجمة جينيفر غارنر والدة أطفاله الثلاثة ولكنهما طلقا في عام 2018 بعد 13 عاماً من الزواج.

ودخل بن بعد ذلك في علاقة سريعة مع آنا دي أرماس، ولكنها انتهت في يناير الماضي، وأوضح بعدها “أود أن ارتبط بامرأة اخلص لها للأبد”.

4) لغة العيون




تشي نظرات عيون بن وجينيفر بالرومانسية التي تربطهما، وتبدو قسمات وجهيهما مرتاحة عندما يلتقيان معاً، مع ابتسامة دائمة.

5) انسجام عائلي



يخطط الزوجان لقضاء أعياد الميلاد مع أطفالهما من زيجاتهما السابقة، وهو ما يشير إلى جديتهما في الارتباط والزواج.

وحدث الشيء نفسه من قبل في أعياد الهالوين، ما يشير إلى رغبتهما في خلق الانسجام مع أطفالهما.

6) الحب على السجادة الحمراء



بعد «الظهور العلني» في مهرجان البندقية السينمائي، لم يخف بن وجنيفر علاقتهما الرومانسية، وأكدا ذلك في حفل ميت جالا في نيويورك، متباهين بحبهما أمام عدسات الكاميرا.

ويقول مصدر مقرب من لوبيز إن ذلك دليل على اقتناعها بالزواج، وجديتها في العلاقة.

7) مكتوب في النجوم





وُلدت جين في 24 يوليو وأفليك في 15 أغسطس – ما يعني أن كليهما من مواليد برج الأسد.

ومن سمات مواليد هذا البرج الدفء والميل للرومانسية والتفاؤل وسعة العقل، ما يمكن أن يوفر لهما مجالاً لدعم بعضهما في الحياة والمشاعر

المصدر الرؤية

ADVERTISEMENT